حزب قرآني بعد الفجر وبعد المغرب في كل مسجد وكل يوم لهذا ليس هناك ثورة في المغرب

حزب قرآني بعد الفجر وبعد المغرب في كل مسجد وكل يوم لهذا ليس هناك ثورة في المغرب

نعم هذا هو السبب الحقيقي الذي يجعل المغرب يشهد إستقرارا سياسيا، ونحن لسنا مع النظام المغربي المستبد المفسد، لكن حينما تتأمل تجد أن أهم شيء يحقق حالة الاستقرار في المغرب هو أن النظام المغربي من قديم أقر نظاما شديد الترتيب وهو وجوب قراءة حزب قرآني في كل مسجد في المغرب وفي كل يوم بعد صلاة الفجر وآخر بعد صلاة المغرب .

إن غير المؤمن لن يدرك قيمة هذا الأمر ، ويبدو ان النظام مطلع إطلاعا كبيرا على عالم الروحانيات لذلك يشجع الطرق الصوفية خاصة ان هذه الطرق لديها علوم خاصة عن علوم السحر وعلوم الجان والعلوم الماورائية .

فنحن نشهد عصر ارسال الشياطين الملجمة عن الناس كما اخبر بذلك رسول الله ، فالامر خطير جدا هناك هجوم كبير من الجن خاصة الشياطين منهم على الانس .. وهذا يعلمه جيدا العاملون في مجال الرقية الشرعية .

فأي دولة تريد أن تنأى بنفسها عما يحدث عليها بمثل هذا التخطيط العبقري من النظام المغربي .. لكن هذا النظام اغفل جوانب اخرى كثيرة ستكون قاصمة له .

لدينا كثير مما يمكن ان يقال في هذا الموضوع لكن نكتفي بهذا القدر الآن .
اضغط هنا لقراءة الموضوع

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.