الرقية الشرعية

الموجات الصوتية و الهمزات الشيطانية

اضرار التذبذات الصوتية

في هذا المقال سرد خفيف لاضرار الموجات الصوتية و علاقتها ب الهمزات الشيطانية. كذلك تنبيه الى الدور الشيطاني للموسيقى.

سلام عليكم جميعا اولا انا لست خبير ولا مهندس صوتيات والعلم الي اعرفه عن ترددات هي مجرد بحث مني يعني بالعربي ماعندي ايجابات عن كل الاسئلة.
ثانيا انا اعلم بمدى خطورة هذا الامور والموضوع متشعب ومعقد بشكل كبير جدا حتى لو كانت عندك تجربة سابقة مع مقطع من اليوتيوب ولم يحدث لك شي لا يعني ان غير ضار فالضرر بالعادة يكون عقلي ونفسي او باطني وليس حسي او جسدي الا بعض الحالات يعني ضرر ممكن يجيك بعد فترة.

التذبذبات الموسيقية و الموجات الصوتية و الهمزات الشيطانية .

الصوت هو تذبذب موجة ، في وسط مادي.
كل موجة تتذبذب بنفس طريقة موجات البحر ، لها قاع وقمة ، كل قاع وقمة تعتبر ذبذبة واحدة ، نحن نسمع مدى الـ٢٠ تذبذب حتى الـ٢٠ ألف ، يسمى التذبذب الواحد في الثانية (هرتز)
آذاننا تلتقط هذا البث ، لكن الأقل موجود ، والأكثر كذلك موجود ، نحن فقط لا نسمعه
نحن بالحقيقة عندما نسمع تلتقط الأذن الخارجية الأصوات بين ٢٠ و٢٠ ألف هرتز ثم توجهها إلى الأذن وسطى التي تنقلها إلى الأذن الداخلية التي تشفّر الموجات الى إشارات يفهمها الدماغ فيميّزها ككلمات أو تغريد بلابل أو صفير رياح وما شابه لكن الأصوات في حقيقتها هي مجرد موجات تتذبذب من حولنا
قالون راوي القرآن عن نافع
كان أصم . إلا أنه كان يميز القرآن عندما يتلونه القرّاء ، ويصوب أخطاءهم
بيتهوفن مؤلف أجمل السمفونيات ، كان أصم كذلك
فكيف كانوا يميزون الأصوات إذا كانوا فاقدين القدرة على السمع ، آذانهم لا تنقل إشارات مفهومة إلى الدماغ
كانوا يشعرون بالذبذبة نفسها.
هناك داىماً أمر بالاستعاذة من (همزات) الشياطين ، وهناك (نزغ) كذلك

(وقل رب أعوذ بك من همزات الشياطين) ، (وإمّا ينزغنّك من الشيطان نزغٌ فاستعذ بالله)

(الهمز) هو نخز ، كما في (ويلٌ لكل همزة لمزة) الذين ينخزون الناس بكوعهم لينبهونهم إلى شيء ، وهم يسخرون من المؤمنين
.
وهكذا (الهمز) هو لمسة خفيفة ، وكذلك (النزغ) هو التحريك بأقل حركة
وهكذا ، للشياطين باب يدخلون منه للبشر ، وهو بتحريكهم حركة خفيفة .
وبالحقيقة هذا تأثير الموجات علينا
مثلما تكون في البحر فتحركك الموجة معها ، أو تنفضك الكهرباء ، كل موجة تحركنا حسب قوتها .

للشياطين القدرة على إحداث هذا التأثير بواسطة موجات أصواتهم ، وذلك يسمى وسوسة

و(الوسوسة) هي الصوت غير المسموع ، ولذلك يوصف بـ(الخناس) وهو المتواري غير الظاهر مجرد موجات لا نسمعها ، وإنما تؤثر بنا
هناك دراسات عديدة عن هذا العلم الذي يسمى Cymatics مثل التي عن Indoor and built environment التي تدلل أن الذبذبات أقل من مستوى سمعنا تسبب أضرار وأمراض نفسية ، خصوصاً الـ٧ هرتز.أو التي عن Journal of the society of physchical research
أن الـ١٨.٩ هرتز تسبب الرعب ورؤية أشياء تتحرك.

يمكننا أن نستنتج أن وسوسة الشياطين ستكون بهذا النطاق دون سمعنا (إنفراساوند) ، ولو لم نسمعه سيسبب لنا الرعب والأمراض وإثارة الغرائز لكن عندما توعّد إبليس بني آدم ، وقال الله لإبليس فليفعل ما يفعل وليستخدم كل أسلحته وليستفزز بصوته.

ختم بـ {إِنَّ عِبَادِي لَيْسَ لَكَ عَلَيْهِمْ سُلْطَانٌ} [الإسراء]

وكذلك في [النحل] وغيرها ، دائماً يقول الله أنه ليس للشياطين سلطة على المؤمنين .
فلماذا يفقدون تأثيرهم عند المؤمنين؟

لأن الله منحهم القرآن كفريكونسي مضاد لكل فريكونسي ضار
لاحظ الآيات من سورة [الأعراف] من اية ٢٠٠ الى اخر سورة نلاحظ بعد ذكر نزغ الشياطين يأتي الأمر بالاستماع للقرآن ، ثم السجود ، كسلاحين ضد نزغ الشياطين
ايضا أن السجود تأريض وتخلص من الذبذبات الإنفراساوند الشيطانية والضارة ، فماذا عن القرآن؟
تم ذكر (القرآن) كـ(شافٍ) ثلاث مرات وتم ذكر المواد في الطبيعة مرة واحدة للشفاء ، في سياق الحديث عن النحل وهكذا ، القرآن يشفي ٧٥٪؜ من الأمراض ، والمواد الطبيعية ٢٥٪؜ ، ما يعني أنه يشفي بثلاثة أضعاف ما تفعل الأدوية
والبرهان ان استعمال ترددات قراءة القران كشفاء هو جهاز رايف نسبة إلى مكتشفها الدكتور (رويال ريموند رايف) جهازه يحول ذبذبات الصوت الى موجات ذات نبض كهرومغناطيسي .

نحن عندما نقرأ الرقية نبث ذبذبات شفاء + هواءورطوبة من أفواهنا ، وهذا طاقة مضاعفة .
(النفاثات في العقد) يستخدمون نفس الطريقة للإيذاء ، يتلون تعويذات سحرية محملة بالهواء والرطوبة
لكن الهواء والرطوبة لهم مدى محدود
هذه الأجهزة تستخدم النبض الكهربائي أو الفوتون أو المجال المغناطيسي لجعل تأثير الذبذبات أقوى بأضعاف الصوت.
مثل ما هناك فريكونسي شفائي ، مثل الـ525 hz والرقية أو القرآن ، هناك فريكونسي مدمر .
مثل الصيحة التي قضت على مملكتي ثمود ومدين .
ولا يشترط أن يكون الصوت عالياً لكي يكون مدمراً ، لكن فقط يجب أن يكون مضبوطاً على تردد أعلى من الـ20 khz ، والذي لن تسمعه ، لكنه سيفتت أعضاءك الداخلية.

كما أن هناك اضرار للفريكونسي موجود في الموسيقى او في مقاطع يوتيوب وجمعيها جزء عن عملية همز ونزغ شيطاني للانسان .
وهذا يحيلنا الى ضرورة الرجوع للتفكر مليا في تحريم الموسيقى و اصرار جنود الشيطان على نشرها و الدفاع عنها بكل قوة .

@Ossain_
اضغط هنا لقراءة الموضوع

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.