مقالات محمد المبيض

تقوم الساعة و الروم أكثر الناس

تقوم الساعة و الروم أكثر الناس

الدكتور محمد المبيض في تحليل ماتع لحديث تقوم الساعة و الروم أكثر الناس .

يسمع عبد الله بن عمرو بن العاص حديثاً عن رسول الله فيتعجب منه، فيراجع صاحبه حتى يتأكد أن رسول الله قاله عندها يطرح خمسة أمور تعتبر من أهم عناصر الفقه السنني للحكم في الأرض .

تقوم الساعة و الروم أكثر الناس .

تعالوا نقف مع الحديث ونرى دلالاته التي ترشد إلى عمق الفهم السنني عند الصحابة بن شداد صحابي جليل روى حديثاً عن رسول الله .. والحديث عجيب في دلالاته غريب في طرحه مما جعل عمرو يقول له في رواية ما هذا الذي تحدث به وفي رواية أبصر ما تقول .. وهذه العبارة ترشد إلى أن عمرو استهجن في بادئ الأمر الحديث :

تَقُومُ السَّاعَةُ والرُّومُ أكْثَرُ النَّاسِ. فَقالَ له عَمْرٌو: أبْصِرْ ما تَقُولُ، قالَ: أقُولُ ما سَمِعْتُ مِن رَسولِ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ، قالَ: لَئِنْ قُلْتَ ذلكَ، إنَّ فيهم لَخِصالًا أرْبَعًا: إنَّهُمْ لأَحْلَمُ النَّاسِ عِنْدَ فِتْنَةٍ، وأَسْرَعُهُمْ إفاقَةً بَعْدَ مُصِيبَةٍ، وأَوْشَكُهُمْ كَرَّةً بَعْدَ فَرَّةٍ وخَيْرُهُمْ لِمِسْكِينٍ ويَتِيمٍ وضَعِيفٍ، وخامِسَةٌ حَسَنَةٌ جَمِيلَةٌ: وأَمْنَعُهُمْ همِن ظُلْمِ المُلُوكِ. [ أخرجه مسلم ]

شرح حديث تقوم الساعة والروم أكثر الناس :

معنى تقوم الساعة والروم أكثر الناس أي أن القوة المتنفذة في الأرض حال قيام الساعة تكون للروم ….
هذا كلام غريب استهجن منه عبد الله بن عمرو لذا راجع المستورد بن شداد فيما يقوله
فقال المستورد : هذا ما سمعته من رسول الله
انتهى الأمر الكلام صادر من رسول الله إذا هو وحي رباني لا محل لاستهجانه …
عندها بدأ يظهر لنا درجة الفقه السنني عند عبد الله بن عمرو
فما داموا انهم المتحكمون في الأرض إذاً هذا التمكين النسبي له علاقة بأركان الحكم في الأرض …
وأركان الحكم في الأرض عند عبد الله بن عمرو خمسة :

– احلم الناس عند فتنة .. أي لا يتصرفون بطريقة عاطفية وانفعالات بل يحكمون العقل عندما تصيبهم فتنة أو مصيبة … وهذه أول أركان الحكم الناجح.

– أسرع الناس في الإفاقة بعد مصيبة .. أي يتعاطون بجدية مع كل مصيبة ويستخلصون العبر بسرعة منها ويتحركوا بالاتجاه الصحيح بحسبها.

– لا ينتظرون كثيراً إذا أصابتهم هجمة من الخارج بل مباشرة يعالجونها.

– الضعفاء بينهم يتم رعاية حقوقهم وعدم أكلها.

– والخامسة لا يسمحون للحاكم أن يتغول على الناس ويظلمهم بل لديهم قواعد تحول دون إمعانه في الظلم .

تقوم الساعة والروم أكثر الناس محمد المبيض

هذه الأمور الخمسة تصورها عمرو بن العاص مباشرة بعدما سمع الحديث لأنه لا يرى دوام لحكم له نفوذ وقوة في الأرض بدونها ..
وهذا يرشد بوضوح إلى مدى الفقه السنني عند الصحابة ، ويبرز بوضوح أننا عندما ضيعنا ما ذكره من أركان للحكم ضاعت الأمة .. وأن غيرنا عندما تمسكوا بها حصل لهم تمكين نسبي.

ملاحظة :
هذا الحديث فيه لطيفة مهمة جداً تتعلق بعلامات الساعة وهو الحديث الوحيد الذي قرأته ويبداً بعبارة ( تقوم الساعة ) وليس عبارة ( لا تقوم الساعة ) لكن تحليل المراد به ليس محله هذه المقالة التي ركزتها في بيان مدى الفقه السنني عند الصحابة إنهم مصابيح الدجى ونجوم السماء .

اضغط هنا لقراءة الموضوع

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.