مقالات هبة عميرة

مقال مهم : ومتى رأيتم أورشليم محاطة بجيوش، فحينئذ اعلموا أنه قد اقترب خرابها

مقال مهم : ومتى رأيتم أورشليم محاطة بجيوش، فحينئذ اعلموا أنه قد اقترب خرابها, هبة عميرة, المقالات, الفتن والملاحم,
لنلقي نظرة على سفر اشيعياء و لوقا .. ونقارن مع الواقع الحالي

حسين سلامي_ نائب قائد الحرس الثوري الإيراني._قال بالأمس مهددا فى معرض التصعيد الايرانى الاسرائيلى الكلامى المستمر منذ 10ايام .. ليحرك وتر الرعب اليهودى القديم :

«إسرائيل تعيش حالة رعب بسبب وجود قوات إسلامية بكافة حدودها»

**وَمَتَى رَأَيْتُمْ أُورُشَلِيمَ مُحَاطَةً بِجُيُوشٍ، فَحِينَئِذٍ اعْلَمُوا أَنَّهُ قَدِ اقْتَرَبَ خَرَابُهَا. **
إنجيل لوقا

_____________________

بعد وضع الحظر على التوسع فى زراعات الأرز وقصب السكر والكتان فى مصر .. كأعلان للشح المائى بسبب تداعيات سد النهضة والتأثير الأقتصادى لذلك القرار ..
والهزة التى تنتظر عمال مصانع الأعلاف وزيوت الكتان و العسل ومضارب الأرز ..

**وَيَجِفُّ النَّهْرُ وَيَيْبَسُ.
وَتُنْتِنُ الأَنْهَارُ، وَتَضْعُفُ وَتَجِفُّ سَوَاقِي مِصْرَ، وَيَتْلَفُ (الْقَصَبُ )وَالأَسَلُ.
وَالرِّيَاضُ عَلَى النِّيلِ عَلَى حَافَةِ النِّيلِ، وَكُلُّ مَزْرَعَةٍ عَلَى النِّيلِ تَيْبَسُ وَتَتَبَدَّدُ وَلاَ تَكُونُ.
وَالصَّيَّادُونَ يَئِنُّونَ، وَكُلُّ الَّذِينَ يُلْقُونَ شِصًّا فِي النِّيلِ يَنُوحُونَ. وَالَّذِينَ يَبْسُطُونَ شَبَكَةً عَلَى وَجْهِ الْمِيَاهِ يَحْزَنُونَ،
وَيَخْزَى الَّذِينَ يَعْمَلُونَ (الْكَتَّانَ) الْمُمَشَّطَ، وَالَّذِينَ يَحِيكُونَ الأَنْسِجَةَ الْبَيْضَاءَ. وَتَكُونُ عُمُدُهَا مَسْحُوقَةً، وَكُلُّ الْعَامِلِينَ بِالأُجْرَةِ مُكْتَئِبِي النفس **

_لاحظ الكلمات الواضحة ..(القصب ..الكتان .. العمال )
سفر اشيعياء ..

ينتقل النظام الآن للنبوءة قبل الأخيرة ..
بالأعلان عن بدء تنفيذ _عاصمة مصر السياحية_ فى مدينة ٦ أكتوبر باسم:
(((مدينة الشمس )))
والتى ستحوى فى تخطيطها (أعمدة فرعونية) ..وطراز معمارى أثرى ..لأحياء رحلة العائلة المقدسة التى مرت من هناك ..
لتنضم الى أنجازات النظام ببناء ..أكبر كنيسة بالشرق الأوسط ((المذبح)) ..
والتى أفتتحها السيسى فى ديسمبر الماضى أثناء أعياد الميلاد .. بالعاصمة الأدارية الجديدة ..

****فِي ذلِكَ الْيَوْمِ يَكُونُ فِي أَرْضِ مِصْرَ خَمْسُ مُدُنٍ تَتَكَلَّمُ بِلُغَةِ كَنْعَانَ وَتَحْلِفُ لِرَبِّ الْجُنُودِ، يُقَالُ لإِحْدَاهَا (((مَدِينَةُ الشَّمْس))).
فِي ذلِكَ الْيَوْمِ يَكُونُ ((مَذْبَحٌ لِلرَّبِّ ))فِي وَسَطِ أَرْضِ مِصْرَ، وَ(عَمُودٌ) لِلرَّبِّ عِنْدَ تُخْمِهَا***
اشيعياء ..

بالله ..اللى يقولك ..المسلمين بيستدعوا النص المقدس فى حالات الأنهزام والأنسحاق الحضارى للهروب النفسى وأنتظار المخلص وعصر المعجزات والتدخل الألهى و البلا بلا ….
اديله .. متخليلوش ..
بعد قرار ترامب بشأن القدس بدعم اليمين الأنجيلى الذى أنتخبه ..وقرار البرلمان الالمانى الأخير بيهودية اسرائيل و دعم أمنها ..
وأعلان بافاريا برفع الصليب على كل مبانيها الحكومة فى يونيو القادم ..
و خطب السيسيى و اردوغان والحرس الثورى اللى مليانة رموز و ايحاءات نبؤاتية توراتية ..
و رئيس المجر الذى يصرح بأريحية بكراهيته للمسلمين وللمهاجرين اللى بيهددوا هوية أوروبا المسيحية .. و النمسا و التى لا يملكها الآن اليمين المتشدد ..و ايطاليا التى تتحول الى الطريق نفسه بنتائج الانتخابات الأخيرة ..
فده معناه أن الحكومات الدولية هى التى تستدعى الأجواء الملاحمية . و النصوص التراثية الدينية الشعبوية الى السطح وتصنعها على عينها .. حضرتك مش أحنا ,,

فألعب بعيد يا كابتن ..

اضغط هنا لقراءة الموضوع

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.