مقالات مختارة

كره العلمانيين أردوغان مفهوم لكن لماذا تكرهه أنت ؟

أردوغان و العلمانية

نعلم ان أردوغان لن يرجع الخلافة، ونعلم انه يستعمل الأسس العلمانية ليرجع حرية العبادة للمسلمين،

ونعلم ان الخلافة ستعود يوما، قد نشهده، أو تشهده أحفادنا، لكنها سترجع.

ومع ذلك، نحب أردوغان، وندعو له بالتوفيق والنصر على أعدائه، ونحب تركيا واخوتنا الأتراك، وكيف لا وديننا وتاريخنا واحد.

الله جل وعلا وهو القادر فوق عباده لم يحرم الخمر الا تدريجيا، فما بالكم تنتظروها من أردوغان أن يأتي بحلول سحرية ؟

دعوه يصلح ما افسده الصهاينة والقهر الغربي لدولة المسلمين منذ مائة عام، على الاقل في تركيا.

لا تتنطعوا وانتم جلوسا على الأرائك، وادعوا له بالنصر والثبات ان كان فيكم خيراً.

والله عجبت من “علماء” و”دكاتره” يفتون ذماً في اردوغان ولا ينبسون ببنت شفة في مالك العقار الظالم الذين يقطنون فيه.
لمثل هؤلاء المتفيقهين نقول كما قال الشهيد الحويطي “لبئس وعاء العلم انتم” ويا لضيق افقكم وضحالة علمكم وادراككم للسياسة والعالم.

وأقول لأي متفيقه يسكن في بلاد العرب ويذم أردوغان، بلاد العرب التي يحكمها كلاب سايكس بيكو اولى بذمك. ولو كنت تذمهم ايضا، فانت ضيق الافق لا تدري من شئون دينك الا الاعتراض وانه ليس بمثلك تعود الامجاد.

@dictatorhunt

اضغط هنا لقراءة الموضوع

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.