أفمن يكد ليل نهار لإصلاح العقول والأخلاق لا يشارك في الأحداث ولا يساهم في التغيير ؟

إن المشاركة في الأحداث أو المساهمة في التغيير، ليس لهما وجه أو وجوه مقررة (معين متعارف عليه) كما توهمنا بذلك التنظيمات السياسية المتواجدة في الميدان، بل قد يكون لهما من الوجوه ما ليس مقرراً، ولا يخطر على بال أن يُقرر .


أفمن يكد ليل نهار لإصلاح العقول والأخلاق لا يشارك في الأحداث ولا يساهم في التغيير ؟!


[طه عبد الرحمن]

اضغط هنا لقراءة الموضوع

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.