مقالات المختار 67مقالات مختارة

رواد العمل على الأنترنت في العالم العربي وترويج فكرة الوصول للحرية المالية

خطورة اشغال الشباب بفكرة الوصول للحرية المالية – في الصورة سيمولايف

قال رسول الله : تعس عبدالدينار وتعس عبد الدرهم وتعس عبد الخميصة تعس وانتكس وإذا شيك فلا انتقش.
لا تركضوا وراء رواد العمل على الانترنت وهم يوهمونكم بقصص تحقيق الحرية المالية وتحقيق الغنى والرفاهية في وقت قصير .. فواقع الحياة يقول : ليس هناك حرية مالية بل هناك كدح حتى تلقى الله (انك كادح الى ربك كدحا فملاقيه).
هل الرسول صلى الله عليه وسلم حقق الحرية المالية ؟
هل الصحابة حققوا الحرية المالية وعندهوم سيارات آخر موديل ويعيشون في جزر ويحققون الملايين يوميا ؟
لقد كان الضيف ياتي الى بيوت رسول الله ولا يجد شيئا .. وكان الصحابة لا يجدون ما ياكلون …
كثير ممن يدعي انه من رواد العمل على الانترنت في العالم العربي ينشئون الآن ذهنية شبابية رأسمالية غايتها الاساسية هي جمع المال والوصول الى المال .. فاصبح الجميع يركض وراء الحرية المالية وهذا ليس غاية وجودنا ولا الشيء الذي يجب ان يشغل قلوب شباب الامة .
صحيح أنه “نعم المال الصالح للرجل الصالح” ولكن ليس بهذا التضخم الهائل والتركيز الكبير على المال وعلى الحرية المالية .. الشباب ليسوا مطالبين بان يكونوا اغنياء ليعيشوا حياتهم … بل العلاقات الاجتماعية هي التي يجب ان تخضع للرضا والقناعة والكفاف وليس الحل مطالبة الشباب بانفاق العمر والجهد في الوصول الى المال لكي يحقق استقراره الاجتماعي .
لانه ليس كل الشباب يستطيعون الوصول الى ما يسمونه حرية مالية والعمر غير مضمون والموت ياتي فجأة واشغال الشباب بهذه الافكار سيولد لدينا اجيالا مادية محضة مشغولة بالدنيا عن الآخرة، اجيال ترهق نفسها للوصول الى اشياء الوصول اليها اصلا ميسر في الدين . فالواجب تغيير الذهنية الاجتماعية لتيسيير الامور وليس تكليف الشباب فوق الطاقة ليكونوا اغنياء .
إن الرزق الحقيقي هو ان ترزق ذكر الله .. اما المال فيأتي ويمضي والحياة سنتها التقلب والكدح والتعب وليس هناك محطة تصلها لترتاح الا الجنة .
لذلك اعيدوا النظر في مسيرتكم الدنيوية .
اضغط هنا لقراءة الموضوع

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.