العمل السياسي والجمعوي بين الموظف والمعطل

يملك من المال ووقت الراحة (ويتقاضى عليه أجرا) ما يمكّنه من العمل الجمعوي والتحرك الميداني والنشاط السياسي … ثم يندفع ويسألك (وأنت الشاب ،المعطل في دولة السياسات الفاشلة، الذي تضرب في الأرض من شروق الشمس حتى غروبها ولا تكاد تحصل خبزك اليومي) ماذا قدمت للمنطقة ؟

نعم ماذا قدمت للمنطقة أيها الشاب المعطل ؟ هذا سؤال موجه إليك من سيادة فاعلنا الجمعوي الموظف .


يحاول أن يقارن بينك وبينه مقارنة مجحفة إذا استدعينا امكانيات الطرفين وهي غير متكافئة أبدا، ليوحي للناس أنه الفاعل الجمعوي الحقيقي وأنت مجرد متكلم فارغ .


إنه ليس سؤالا استفهاميا، بل إنه يمارس عليك سلطة طرح الأسئلة ..

اضغط هنا لقراءة الموضوع

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.