عبر التاريخ كانوا يعبدون الجن ويقولون آلهة والآن يقدمونهم لنا كفضائيين

aliens and demons ufos

رمي الجمرات سنة عائلة ابراهيم عليه السلام ….الصراع الازلي بين اولاد ابراهيم واولاد ابليس.

حسب ما بحثت وما جمعته عن مجموعات العصر الجديد وبعض المشعوذيين، فان دولة الساقط لوسيفر قبل حرب الملائكة كانت قائمة على شكل مباني عالية تنتهي بشكل هرمي في الاعلى، وكانت تلك العمارة الخاصة بالقادة المتنوريين (الالهة الوثنية للاغريق والروم وغالبية الشعوب الوثنية ) وكما يسميهم المسلمون بالجن.

Demons or Ufos

ويقص القران قصة مما يحدث يوم القيامة حيث يستدعي الله الناس والملائكة ويسال الله الملائكة عن عبادة الناس لهم فتنفي الملائكة وتخبر الله ان تلك الكائنات التي عبدها البشر لم تكن ملائكة بل كانت من الجن يختفون في ثوب الملائكة التي تجلب النور والسلام والعلم للارض.
يقول الله تعالى :
“وَيَوْمَ يَحْشُرُهُمْ جَمِيعًا ثُمَّ يَقُولُ لِلْمَلَائِكَةِ أَهَٰؤُلَاءِ إِيَّاكُمْ كَانُوا يَعْبُدُونَ (40) قَالُوا سُبْحَانَكَ أَنتَ وَلِيُّنَا مِن دُونِهِم ۖ بَلْ كَانُوا يَعْبُدُونَ الْجِنَّ ۖ أَكْثَرُهُم بِهِم مُّؤْمِنُونَ”.

ولعل اهم ما وجدته من خلال بحثي في بعض الكتب والاغاني والقصائد ان المسلة هذه ترمز للنماء الحضاري الذي وصل له الساكنون القدامى للارض حيث كانوا يملكونها وحدهم.
حاليا يحاول المجتمع الغربي المؤمن بنظرية الفضائيين ufos على تقدييمهم على اساس انهم جاؤوا من الفضاء وانهم الهة اخرى.

يحاولون تقديم الالهة القديمة على اساس انها مخلوقات اكثر تطورا من كوكب اخر

تعبر عبر اطياف الضوء لتحمل معها النور للارض، لهذا تجد تركيز ناسا Nasa بشكل كبير على تسمية كل مشاريعها على اسماء الهة قديمة.
انه نوع من التبرك التعبدي، نحن المسلمون نمارسه في تسمية اولادنا وتسميه مدارسنا على اسماء الصالحين، وهم يسمون على اسماء الالهة تلك .

ولكن الاختلاف هم لا يعبدون هذه الالهة بالطريقة القديمة بل تغيرت اساليب العبادة ليبدو الامر ليس عبادة بل مجرد شراكة بين كائنات من عوالم مختلفة.
هل تعلم ان كثيرا من علماء ناسا يؤمنون ان هنالك فضائيين وان الفضائيين استغلوا الدين في صراعهم على ثروات الارض !!
هذه الصور المدرجة هي لشرح ظاهرة رجم الجمرات بشكلها الحقيقي

الفاتيكان
مسلة الفاتيكان
واشنطن
مسلة واشنطن
رمي الجمرات
مسلة رمي الجمرات

البعض يظنها شعائر تعبدية خالية من توجه فكري وكانها عبادات صماء فقط ولكن هذه العبادة هي اشارة الى رفض سيطرة الجن ودولتهم على ارضنا
الشعار من رمي الجمرات هو نفس الشعار الذي تمارسه انت ضد علم وشعار دولة معادية لك مثلا.

رمي الجمرات هو رمز لتوحد المسلمين للاطاحة بنظام الشيطان او كما اسميه بنظام الجن المتمردة عن الطاعة .
الامر شبيه بذلك الفلسطيني الذي يحرق علم اسرائيل هو يقول لن اقبل بنظام اسرائيل فوق ارضي وساحرق شعار الذين كفروا . فالحج هو عبادة كبيرة قائمة على صراع عائلة ابراهيم مع الشيطان.
ابراهيم رسول الاله الواحد رسول التوحيد رسول الالتزام المتزن والشيطان هو التنوع في الالهة ..الحرية البلهاء …الاباحية الرعناء
ابراهيم رسول السلام الحقيقي ….نسله يقود العالم الى السلام الحقيقي وعائلة ابليس تقود العالم للعلم المزيف والسلام المزيف مثل جدهم ابليس دوما ينصحك لكنه فقط ينصحك لتخطئ .

2 تعليقان

اترك ردّاً

4 × 4 =