أيمن الظواهري : اختلالات في الإعلان العالمي لحقوق الإنسان

6e342 ayman
أكد الإعلان العالمي لحقوق الإنسان على عدم التفرقة بين الناس على أساس من الفوارق العديدة مثل (العِرق، واللون، والجنس، واللغة، والدين، والرأي سياسي أو غيره، والأصل….. إلخ). ولكنه لم يتكلم عن التفرقة على أساسين:

“أ” الأساس الأول: التفرقة على أساس الوطن والجنسية :


فالفرنسي مثلاً لا يتمتع في أمريكا بنفس الحقوق التي يتمتع بها الأمريكي الجنسية، حتى لو أقام في أمريكا عشرات السنين ودفع من الضرائب ملايين الدولارات، فسيظل لا يتمتع بنفس الحقوق طالما لم يحصل على الجنسية الأمريكية.


“ب” التفرقة بين الناس على أساس القوة :

لأن واضعيه هم الخمسة الكبار في مجلس الأمن، الذين خرجوا منتصرين من الحرب العالمية الثانية، والذين أعطوا لأنفسهم حق قيادة العالم. وقسموا النظام العالمي في الأمم المتحدة لطبقتين: الأولى الخمسة الكبار في مجلس الأمن، والثانية بقية الدول، التي يتركونها تتصايح في الجمعية العامة.

[فرسان تحت راية النبي – أيمن الظواهري]

اترك ردّاً

ثمانية + تسعة عشر =